الأحد العاشر بعد العنصرة - الأحد العاشر من متى (5 آب)

أرشيف

حديث الأسبوع

الرسالة: 1كو9:4-16

يا إِخوةُ إِنَّ اللهَ قد أَبرزَنا نحنُ الرسلَ آخِرِي الناسِ كأَنَّنا مجعولونَ للموت. لأَنَّا قد صِرنا مَشهَداً للعالَمِ والملائكةِ والبشر. نحنُ جهَّالٌ من أجلِ المسيحِ أمَّا أنتمُ فحكماءُ في المسيح. نحنُ ضُعَفاءُ وأنتم أقوياءُ. أنتم مُكرَّمون ونحنُ مُهانون. وإلى هذهِ الساعةِ نحنُ نجوعُ ونَعطَشُ ونَعْرَى ونُلطَمُ ولا قرارَ لنا. ونَتعَبُ عامِلين. نُشتَمُ فَنُبارِك نُضطَهدُ فنَحتَمِل. يُشنَّعُ علينا فَنتَضَرَّع. قد صِرنا كأقذارِ العالمِ وكأَوساخٍ يستخبِثُها الجميعُ إلى الآن. ولستُ لأُخجِلَكُم أكتبُ هذا وإنمَّا أَعِظُكُم كأَولادِي الأحبَّاءِ. لأنَّهُ ولو كانَ لكم ربوةٌ من المرُشدينَ في المسيحِ ليسَ لكم آباءٌ كَثِيرون. لأَنّي أنا وَلَدتُكم في المسيحِ يسوعَ بالإنجيل. فأَطلبُ إليكم أن تكونوا مقتَدِينَ بِي.

الإنجيل: مت 14:17-23

في ذلكَ الزمانِ دنا إلى يسوعَ إنسانٌ فجثا لهُ وقال: يا ربُّ ارحم ابني فإنَّهُ يُعذَّبُ في رؤُوسِ الأَهِلَّةِ ويتأَلَّم شديداً لأنَّهُ يقعُ كثيراً في النار وكثيراً في الماءِ. وقد قدَّمْتُهُ لتلاميذِك فلم يستَطيعوا أَنْ يَشْفوهُ. فأجاب يسوع وقال: أيُّها الجيلُ الغيرُ المؤمنِ الأعوجُ إلى متى أكونُ معكم. حتَّى متى أحتملُكمْ. هلمَّ بهِ إليَّ إلى ههنا. وانتهرهُ يسوعُ فخرجَ منهُ الشيطانُ وشُفي الغلامُ من تلكَ الساعةِ. حينئذٍ دنا التلاميذُ إلى يسوعَ على انفرادٍ وقالوا: لماذا لم نستطِعْ نحن أَنْ نُخْرِجَهُ. فقال لهم يسوع لِعَدَم إِيمانِكم فإنّي الحقَّ أقولُ لكم: لو كانَ لكم إيمانٌ مثلَ حبَّةِ الخردلِ لكنتُمْ تقولونَ لهذا الجبلِ انتقِلْ من ههنَا إِلى هناكَ فينتقِلُ ولا يتعذَّرُ عليكم شيءٌ. وهذا الجِنسُ لا يخرجُ إِلاَّ بالصلاة والصوم. وإذ كانوا يتردَّدونَ في الجليلِ قال لهمْ: يسوعُ إِنَّ ابنَ البشر مزمعٌ أن يُسلَّمَ إلى أيدِي النَّاسِ. فيَقتلُونهُ وفي اليومِ الثالثِ يقومُ.